ميسي يواصل صناعة التاريخ

واصل الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة تحطيم الأرقام القياسية، بعد تسجيله هدفين ضد فالنسيا، في المباراة التي جمعتهما في الجولة 28 من الدوري الإسباني "الليغا".
واستطاع ميسي تسجيل هدفه رقم 26 في مرمى الحارس البرازيلي دييغو ألفيس، سواء مع نادي فالنسيا أو ناديه السابق ألميريا، كما رفع رصيده إلى 4 ضربات جزاء ضد نفس الحارس، سجلها جميعا بنسبة 100%، مع العلم أن ألفيس هو أكثر حارس محظوظ بصد ضربات جزاء في تاريخ الليغا.
ووصل البرغوث إلى الثنائية رقم 100، خلال مسيرته مع برشلونة، وهو أول لاعب يسجل 40 هدفا خلال ثمانية مواسم متتالية في جميع البطولات، واللاعب الوحيد في التاريخ الذي يحرز 25 هدفا في ثماني مواسم متوالية.
فرحة ميسي مع سواريز بعد إحرازه هدفه الشخصي الثاني في شباك فالنسيا برشلونة يهزم فالنسيا ويحافظ على فارق النقطتين مع الريال
ووصل برشلونة إلى مباراته رقم 28 في الدوري دون أن تُحتسب ضده أي ركلة جزاء منذ أكثر من عام بعد أن كانت آخر ركلة جزاء قد احتسبت ضده في مباراته مع سيلتا فيغو في الموسم الماضي، كما لم يتلقَ أي من لاعبيه بطاقة حمراء هذا الموسم، ليستحق بذلك جائزة اللعب النظيف.
يذكر أن مباراة برشلونة وفالنسيا، انتهت بفوز الفريق الكتالوني بأربعة أهداف مقابل هدفين، أحرز منها الساحر ميسي هدفين.
 


 

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )